الدولة الإسلامية بين العلمانية والسلطة الدينية - محمد عمارة - مكتبات الشروق
يضم هذا الكتاب فعاليات المناظرة التى أقيمت بمعرض الكتاب الدولي عام 1992 بين جانبين هما الجانب الإسلامي ويمثله الشيخ « محمد الغزالي» والمستشار «محمد المأمون الهضبي » والمتحدث الرسمي لجماعة الإخوان المسلمين.

والدكتور « محمد عمارة » أما الجانب العلماني فيمثلة دكتور « فرج فودة » رئيس حزب المستقبل ودكتور «محمد احمد خلف الله »العضو في حزب التجمع اليساري وقد كان عدد حضور هذه المناظرة ثلاثون ألف شخص

 وبالطبع فإن موضوع المناظرة يدور حول أن تكون مصر دولة إسلامية أو دولة علمانية وتم الإثبات من هذه المناظرة أن مصر دولة إسلامية تقر التطور المدني وأن الإسلام لا يعارض ولا يقف حائلا بين التطور المدني وبين تعاليمه وقد صوت شعب مصر المسلم كله بنسبة 98% بأن يعدل الدستور المصري ليجعل الشريعة الإسلامية هى المصدر الرئيسي للتشريع.
الدولة الإسلامية بين العلمانية والسلطة الدينية تأليف: محمد عمارة
السعر :
35جم

يضم هذا الكتاب فعاليات المناظرة التى أقيمت بمعرض الكتاب الدولي عام 1992 بين جانبين هما الجانب الإسلامي ويمثله الشيخ « محمد الغزالي» والمستشار «محمد المأمون الهضبي » والمتحدث الرسمي لجماعة الإخوان المسلمين. والدكتور « محمد عمارة » أما الجانب العلماني فيمثلة دكتور « فرج فودة » رئيس حزب المستقبل ودكتور «محمد احمد خلف الله »العضو في حزب التجمع اليساري وقد كان عدد حضور هذه المناظرة ثلاثون ألف شخص وبالطبع فإن موضوع المناظرة يدور حول أن تكون مصر دولة إسلامية أو دولة علمانية وتم الإثبات من هذه المناظرة أن مصر دولة إسلامية تقر التطور المدني وأن الإسلام لا يعارض ولا يقف حائلا بين التطور المدني وبين تعاليمه وقد صوت شعب مصر المسلم كله بنسبة 98% بأن يعدل الدستور المصري ليجعل الشريعة الإسلامية هى المصدر الرئيسي للتشريع.

شارك بتعليقك
غير متوفر حاليا
جميع الحقوق محفوظة - مكتبات الشروق 2020