النبطي - يوسف زيدان - مكتبات الشروق
تدور أحداث الرواية فى العشرين سنة التي سبقت فتح مصر، ويظهر في بعض مشاهدها الفاتح عمرو بن العاص وزوجته ريطة  والصحابي حاطب بن أبى بلتعة، إضافة إلى شخصيات خيالية يكشف من خلالها النص الروائي عن طبيعة الحياة والإنسان والاتجاهات الدينية التي كانت سائدةً في المنطقة الممتدة من دلتا النيل إلى شمال الجزيرة العربية، في الوقت الذي ظهر فيه الإسلام وانتشر شرقاً وغرب.

  «تخطف مارية القلب ببراءتها، وبكارة إدراكها ففيها طزاجة السرد الذي يلامس جدران بيوت الطين، وأرواح من يسكنونها، رائحة الفقر الطيب وتخاطف الأقدام في زمن صادف أنه نقطة تحول كبرى في الدين، والبلاد، وموت زمن، وولادة عفية لزمن جديد على الإنسانية آنذاك. « ظبية خميس»
 
رواية النبطي، هذا العمل البديع الذي ينـزعك من قلب زمنك الراهن ليضعك في قلب زمن آخر، لا لتقرأ تاريخ ذلك الزمن، وإنما لكي ترى بعين الروائي كيف كان الناس يعيشون ويفكرون ويحبون ويكرهون في ذلك الزمن الذي يبعد عنا بما يزيد على خمسة عشر قرنًا.  «عبد العزيز المقالح »

روايةٌ بديعة تضيف إلى رصيد يوسف زيدان الإبداعيّ المميز، الثري من حيث البناء اللغوي، ومن حيث تضفير التاريخيّ بالإبداعيّ في جديلة إشكالية تمنحه الكثيرَ من المريدين، والكثير جدًّا من المناوئين، وهذا شأن الإبداع الكبير.  «  فاطمة ناعوت»
  
 هدهدٌ جارٌ ليوسف زيدان، محللٌ نفسي يصغي إلى حديث امرأة تتشبه ببلقيس، غير أنها ترفض أن تقابل سليمان كان « »يوسف زيدان»يجلس هانئًا في عربة المخيلة، منجذبًا إلى قطبٍ أنثوي لا يكشف سره إلا لأولئك الذين قُدَّت قمصانهم من جميع الجهات « أدونيس»

كلنا «مارية» بدرجات متفاوتة، كلنا «مارية» في حيوةٍ ما . «  سحر الجعارة »
النبطي تأليف: يوسف زيدان
السعر :
60جم

«تخطف مارية القلب ببراءتها، وبكارة إدراكها... ففيها طزاجة السرد الذي يلامس جدران بيوت الطين، وأرواح من يسكنونها، رائحة الفقر الطيب وتخاطف الأقدام في زمن صادف أنه نقطة تحول كبرى في الدين، والبلاد، وموت زمن، وولادة عفية لزمن جديد على الإنسانية آنذاك». ظبية خميس

«رواية النبطي، هذا العمل البديع الذي ينزعك من قلب زمنك الراهن ليضعك في قلب زمن آخر، لا لتقرأ تاريخ ذلك الزمن، وإنما لكي ترى بعين الروائي كيف كان الناس يعيشون ويفكرون ويحبون ويكرهون في ذلك الزمن الذي يبعد عنا بما يزيد على خمسة عشر قرنًا». عبد العزيز المقالح

«رواية بديعة تضيف إلى رصيد يوسف زيدان الإبداعيّ المميز الثري من حيث البناء اللغوي، ومن حيث تضفير التاريخيّ بالإبداعيّ في جديلة إشكالية تمنحه الكثيرَ من المريدين، والكثير جدًا من المناوئين، وهذا شأن الإبداع الكبير». فاطمة ناعوت

«هدهدٌ... جارٌ ليوسف زيدان، محللٌ نفسي يصغي إلى حديث امرأة تتشبه ببلقيس، غير أنها ترفض أن تقابل سليمان... كان يوسف زيدان يجلس هانئًا في عربة المخيلة، منجذبًا إلى قطبٍ أنثوي لا يكشف سره إلا لأولئك الذين قُدَّت قمصانهم من جميع الجهات». أدونيس

«كلنا «مارية» بدرجات متفاوتة، كلنا  مارية في حيوةٍ ما». سحر الجعارة

عدد النسخ
أضف إلى سلة الشراء
يمكنك الدفع بالبطاقة الائتمانية أو عند الاستلام
جميع الحقوق محفوظة - مكتبات الشروق 2020