بين القصرين - نجيب محفوظ - مكتبات الشروق
بين القصرين

بين القصرين

تأليف: نجيب محفوظ
مقاس 14*20
السعر :
120جم

«كل إنسان ملوَّث في هذه الحياة، ومن يزح الستار يرَ عجبًا».

 

هل هناك نجاح أكبر من أن تُخلّد شخصيات عمل أدبي لتصبح مضرب الأمثال عبر العصور؟ السيد أحمد عبد الجواد (سي السيد)، أب صارم تخضع له الزوجة أمينة حبيسة المنزل ويستبد بأبنائه الخمسة ياسين وفهمي وكمال وخديجة وعائشة. ففي مصر التي خلقتها ثورة 1919، تجري أحداث رواية بين القصرين من خلال قصة أسرة من الطبقة الوسطى تعيش في حي شعبي جوار مسجد سيدنا الحسين حفيد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

 

«الجمال كالسراب لا يُرى إلا من بعيد».

 

والرواية صدرت طبعتها الأولى عام 1956، وهي أول عمل بعد ثورة 1952 التي أسَّست لواقع مختلف عن ذلك الذي فرضته ثورة 1919، أي اللحظة التي تنطلق منها أحداث الرواية، وتتميَّز بالحوار الداخلي بالغ البراعة؛ فهي لوحة فنية شديدة الإتقان تشرح الطبيعة الإنسانية وتناقضاتها، وكذلك تأثير العادات والتقاليد في حياتنا. و"بين القصرين" هي الجزء الأول من ثلاثية نجيب محفوظ، وتُعدّ من أهم أعمال الأديب المصري الحاصل على نوبل.

 

غير أن"بين القصرين" هو الاسم القديم لشارع "المُعز" بالقاهرة، أما "القصران" اللذان يتوسطهما الشارع فكان قد بناهما جوهر الصقلي، وهما قصر شرقي للخليفة "المعز لدين الله الفاطمي" وآخر لـ "العزيز بالله نزار بن المعز"، وقد اختفت معالمهما قبل زمن الرواية.

 

«إننا نتنكر بالعمر».

 

وقد استلهمت السينما من رواية بين القصرين فيلمًا حمل نفس الاسم، أخرجه حسن الإمام عام 1964، وقام ببطولته: يحيى شاهين وآمال زايد وصلاح قابيل وعبد المنعم إبراهيم.

 

عدد النسخ
أضف إلى سلة الشراء
يمكنك الدفع بالبطاقة الائتمانية أو عند الاستلام
جميع الحقوق محفوظة - مكتبات الشروق 2021